U3F1ZWV6ZTEwMjUyMDkyODQ1NzEwX0ZyZWU2NDY3OTA2Njc0MTc1

ملكة أفريقيا للرياضيات ابنة حي الشهداء ببني ملال آية اكرجوط مثال للمثابرة والاجتهاد /التفاصيل ⬇️

تمكنت التلميذ آية اكرجوط ابنة حي الشهداء بمدينة بني ملال وذات 16 ربيعا، من التتويج بالميدالية الذهبية وبلقب ملكة الرياضيات الأفريقية، وذلك خلال الدورة الثامنة والعشرين من الأولمبياد الأفريقية في الرياضيات والذي نظم استثناءات هته السنة عن بعد حيث احتضنت المنافسة دولة تونس، يومي الثالث والعشرين والرابع والعشرين من الشهر الجاري.





عاشقة المعادلات الصعبة واساسيات الجبر والهندسة، لم تولد نابغة بل كانت تلميذة عادية فقط جرها شغفها بالمشاركة في المسابقات المدرسية إلى الاهتمام أكثر بالرياضيات والفيزياء، وقد اسرد والدها قائلا لأحد في تصريح له لموقع "هسبريس" بأن "آية كانت منذ صغرها تهتم بالمنافسات، وطيلة مشوارها الدراسي، كنت احرص شخصيا على تشجيعها ومساندتها، خاصة فيما يخص العلوم الفيزيائية والرياضيات، ما جعلها تحتل دوما المراكز الأولى في عدد من المسابقات المحلية، بما فيها المسابقة الوطنية لأولمبياد الرياضيات".


وللاشارة فوالد آية اكرجوط هو استاذ لمادة الرياضيات، ملكة أفريقيا للرياضيات والتي تدرس بمستوى الثانية بكالوريا، بدأ اهتمامها بالمنافسات من الرابعة ابتدائي اد شاركت بمسابقة في كلميم الرياضي الأول والدي شكل نقطة بداية في مشوارها.




كما كانت آية تشارك في منافسات كان ينظمها والدها استاذ الرياضيات، وذلك بمدينة كلميم، لينتج عن كل هذا مسار حافل من التتويجات بمعية جد وعمل وبحث.



اد تمكن آية اكرجوط ممثلة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال خنيفرة، من الحصول على ميزة شرفية في الترتيب العام لفعاليات الأولمبياد الدولي للرياضيات، كما توجت بميدالية مرزخاني وهي واحدة من خمس ميداليات تمنح للفائزات بالمراكز الأولى على مستوى القارة.



كما احتلت المركز الأول ضمن فئة الفتيات في إطار مخيم جمعية رياضيات المغرب، الخاص بتكوين الشباب المتفوقين في هته المادة، ليمثلوا المملكة في المسابقات الدولية الخاصة بالرياضيات.


ليتم استدعاؤها لتلتحق بالفريق الوطني المغربي، لتكون ضمن الاقصائيات الخاصة بالأولى بكالوريا والتي تفوقت فيها للمرة الثانية على التوالي.


ليبقى طموحها المستقبلي مرتبط بأن تخضى بمنحة دراسية لتستكمل مشوارها التعليمي في الأقسام التحضيرية بعد أن نالت شهادة البكالوريا هدا العام.

منتدى الأخبار








تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة