U3F1ZWV6ZTEwMjUyMDkyODQ1NzEwX0ZyZWU2NDY3OTA2Njc0MTc1

المغرب يستثمر في صحراءه وفرنسا تعرض خدماتها.. موت الاطروحة /التفاصيل ⬇️

ولان المغرب في صحراءه والصحراء في مغربها.. فالمغرب وفي اطار تنمية أقاليمه الجنوبية.يستكمل أوراشه بمنطقة الكركارات وبئر كندوز.


اذا.. بدأت مرحلة جديدة في اطار تأمين المنطقة التي يتواجد فيها معبر الكركارات وذلك بعد ان قام الجيش المغربي من طرد مرتزقة البوليساريو.. السنة الماضية وعندما نشير الى تأمين المنطقة لا نقتصر المفهوم في نطاقه العسكري.

بل تأمين كل جوانب الحياة بالمنطقة والتي كانت تشهد اصلا عدة مشاريع من شأنها النهوض بأوضاع ساكنة المنطقة. 

لكن الجديد في المشاريع الجديدة التي شرع المغرب في انجازها هو دخول شريك أوروبي وهو فرنسا على غرار مناطق التوزيع المحدثة والتي تشغل كل واحدة مساحة ثلاثين هكتار في الكركارات بغلاف مالي قدره مائة وستون مليون درهم وبئر كندوز والتي وصلت دراستها لمرحلة متقدمة. 

وبهدا الصدد قام وفد يمثل غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بزيارة لرئيس مجلس جهة الداخلة واد الذهب. 

وقد عبر الوفد على ان المشروعين المحدثين سيلعبان دور مهم في  الربط التجاري المغربي الأفريقي والمغربي الأوروبي كما انه سيبوء المنطقة  درجات متقدمة ستنعكس اجابا على الجهة بصفة عامة.

وقد صرح رئيس الوفد لوكالة الأنباء المغربية ان فرنسا وضعت خبراتها بين ايدي مجلس الجهة للاسهام في انجاز هته المشاريع المتكاملة والتي تشمل كل أعمال التهيئة والماء والكهرباء والى اخره من البنيات التحتية الحديثة للتجمعات الصناعية والسكنية.

الكاتب : محمد شهيمتي





تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة